الحمدالله: عملنا في غزة مشروط بحل قضية الأمن - وكالة اليوم العربي

اخر الأخبار

وكالة اليوم العربي

وكالة اليوم العربي ، وكالة إخبارية تعنى بالشؤون العربية والدولية

الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017

الحمدالله: عملنا في غزة مشروط بحل قضية الأمن

اليوم العربي – غزة /
قال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله الاثنين إن المعيار الأساسي لعمل حكومته في قطاع غزة “مشروط بحل قضية الأمن”، في تصريحات أثارت استياء حماس التي اعتبرت أن وضع شروط خارج الاتفاق الذي حصل في 12 أكتوبر الماضي أمر مرفوض.

واعتبر الحمد الله، لدى افتتاحه مؤتمر “العدالة الانتقالية والتسامح وحقوق الإنسان” في نابلس شمال الضفة الغربية، أن إنجاح توصيات اللجان الثلاث التي شكلتها الحكومة لمراجعة القضايا العالقة، وتشمل الموظفين والوزارات والمعابر، مشروط بحل قضية الأمن.

وشدد على أنه “من دون تسلم المهام الأمنية كاملة في قطاع غزة، الذي تسيطر عليه حركة حماس منذ منتصف عام 2007، سيبقى عملنا منقوصا بل وغير مجد أيضا”.

وكان اتفاق المصالحة الذي وقعته كل من حركة فتح وحماس قد نص بالدرجة الأولى على تولي حكومة رامي الحمدالله مهام إدارة القطاع كاملة دون نقصان ومنها ملف الأمن، بيد أنه لم يتطرق في نص الاتفاق إلى سلاح الفصائل.

وقال رامي “لقد عقدنا العزم على تجسيد المصالحة والوحدة في كافة المجالات، وبما يفضي إلى سلطة واحدة بقانون واحد وسلاح شرعي واحد، وبسط القانون والنظام العام”.

ويرى مراقبون أن تصريحات مسؤولي السلطة الفلسطينية المتواترة في الفترة الأخيرة بشأن “السلاح الشرعي الواحد” يعكس في واقع الأمر الهواجس من تمسك حماس بسلاحها الذي سبق وأن استخدمته في الداخل وتحديدا في العام 2007 حينما طردت السلطة من القطاع.

ويتوقع أن يركز اللقاء المرتقب بالقاهرة في 21 أكتوبر الجاري بين ممثلي الفصائل الفلسطينية على هذا الملف الحيوي، وإن كانت جميع المؤشرات تشي بأن حماس كما باقي الفصائل لن تقبل بنزع سلاحها قبل التوصل إلى تسوية فعلية للقضية الفلسطينية.

وفي ردها على الحمدالله دعت حماس في بيان مقتضب إلى “احترام بنود اتفاق المصالحة دون انتقائية والتوقف عن لغة الاشتراطات، أو اختراع بنود جديدة خارجة عن الاتفاق”.

وحثت الحمد الله على “إنهاء حالة التلكؤ في رفع العقوبات عن قطاع غزة”.


وتسلمت حكومة الوفاق المشكلة منذ منتصف عام 2014 في الأول من الشهر الجاري إدارة معابر قطاع غزة بموجب اتفاق للمصالحة، على أن تتولى الإدارة الفعلية للقطاع في مطلع الشهر المقبل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق